آخر تحديث: 3 / 3 / 2024م - 12:57 ص

عن أخلاقيات الذكاء الاصطناعي المفتوح «2»

الدكتور إحسان علي بوحليقة * صحيفة مال الاقتصادية

وبغض النظر عن الزوبعة الحالية وعويل الدول المتقدمة بشأن أخلاقيات استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي المفتوحة، والتي لا أقلل من أهميتها، بل أقول إن تلك الدول تحسبت مبكراً للجانب الأخلاقي لتقنيات الذكاء الاصطناعي لتحمي مصالحها الاستراتيجية والاجتماعية - الاقتصادية، فقد أخذ ذلك جانباً مهماً من اهتمامات المنظمات البحثية والمهنية المتخصصة بالتقنية وبتقنين استخدامها من خلال الأطر والمعايير. وقد تجاوز الاهتمام الدوائر الأكاديمية والبحثية إلى الجهات الحكومية سواء الجناح التنفيذي أو التشريعي - الرقابي.

كما أنه قبل فورة“صحوة الضمير”التي تجتاح مراكز وشركات“الذكاء الاصطناعي المفتوح حالياً، ولاسيما بعد خروج «ChatGPT» من القمم، ”فقد اهتمت جهات رقابية بهذا الأمر منذ سنوات، مثل البرلمان الأوروبي ومعهد المهندسين الكهربائيين الالكترونيين «IEEE»، فضلاً عن وجود العديد من المعاهد المتخصصة التي قامت وما برحت تقوم بدراسات حول أخلاقيات الذكاء الاصطناعي، منها: معهد الأخلاقيات في الذكاء الاصطناعي الألماني، ومعهد أخلاقيات الذكاء الاصطناعي وتَعَلّمّ الآلة البريطاني، ومعهد أخلاقيات الذكاء الاصطناعي والتعليم البريطاني، ومعهد مستقبل الحياة الأمريكي، وأكاديمية حوسبة الآلة الامريكية، والجمعية اليابانية للذكاء الاصطناعي، وجمعية الذكاء الاصطناعي للجميع الأمريكية، ومعهد الذكاء الاصطناعي الآن الأمريكي، وجمعية الشراكة في الذكاء الاصطناعي الأمريكية، ومؤسسة الروبوتات المسئولة الهولندية، ومبادرة أخلاقيات وحوكمة الذكاء الاصطناعي الامريكية، وجمعية تمكين بيئة مسؤولة للذكاء الاصطناعي الفنلندية، الروبوتات الأوربية، ومركز أخلاقيات البيانات والابداع البريطاني، مجموعة الاهتمام الخاص بالذكاء الاصطناعي المنبثقة عن جمعية حوسبة الآلة «ACM».

وقد تمخضت جهود المعاهد والجمعيات أعلاه على تشخيص عدد من“الأضرار الأخلاقية”للذكاء الاصطناعي ينبغي التنبه لها، وهي:

  1. حقوق الانسان ورفاهيته
  2. العواطف الإنسانية
  3. المحاسبة والمسؤولية
  4. الأمن والخصوصية والشفافية
  5. السلامة والثقة
  6. الضرر الاجتماعي والعدل الاجتماعي
  7. الضرر المالي
  8. احترام القانون والعدل
  9. الرقابة والاستخدام الأخلاقي
  10. الضرر البيئي والاستدامة
  11. الاستخدام الواعي
  12. الخطر الوجودي «سباق تسلح لأنظمة الذكاء الاصطناعي».

«يتبع»

كاتب ومستشار اقتصادي، رئيس مركز جواثا الاستشاري لتطوير الأعمال، عضو سابق في مجلس الشورى