آخر تحديث: 25 / 7 / 2024م - 12:20 ص

رمي بقايا الطعام.. تهديد بيئي وصحي يتنافى مع تعاليم الإسلام

جهات الإخبارية

حذرت أمانة المنطقة الشرقية من مخاطر رمي بقايا الطعام في الأماكن العامة، مؤكدة أن هذا السلوك يتعارض مع تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف، ويتسبب في أضرار بيئية وصحية جسيمة.

وأوضحت الأمانة أن بقايا الطعام المتناثرة في الشوارع والأحياء توفر بيئة خصبة لتكاثر الحشرات والقوارض، وتعمل على جذب الكلاب والحيوانات الضالة للأحياء السكنية، مما يشكل تهديداً لصحة وسلامة السكان.

وأشارت الأمانة إلى أن رمي بقايا الطعام يساهم في تشويه المشهد الحضري، وينشر الروائح الكريهة، ويؤدي إلى تلوث التربة والمياه.

ودعت الأمانة المواطنين والمقيمين إلى التعاون في الحفاظ على نظافة البيئة، والالتزام بالتعليمات الخاصة بالتخلص من النفايات بطرق آمنة وصحية.

وأكدت أنها ستواصل جهودها في مكافحة هذه الظاهرة السلبية، واتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المخالفين.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
ابوحيدر
[ القطيف ]: 9 / 7 / 2024م - 7:47 م
طيب بقايا الطعام أفضل مكان له أين ؟
وبعدين (اللهم لا اعتراض) ؛؛ الكلاب إذا لم تجد من يطعمها او يتكفل بها تكون عدوانية و تهاجم من تراه من البشر خصوصا الكلاب الشرس إذا حرقها الجوع .. والافضل نتعاون بطريقة ترضي الجميع من أجل النظافة ورضى الله في النعمة